قارئة الفنجان عبد الحليم

قارئة الفنجان عبد الحليم






    بحياتك ياولدي امراة عيناها سبحان المعبود فمها مرسوم كالعنقود. ضحكتها انغام وورود والشعر الغجري المجنون يسافر في كل الدنيا .قد تعض امراة ياولدي يهواها القللللب هي الدنيا
     لاكن سمائك ممطرة وطريقك مسدود مسدود(.3) فحبيبة قلبك ياولدي نائمة في قصر
    مرصود.من يدخل حجرتها من يطلب يدها من يدنو من سور حديقتها
    من حاول فك ضفائرها من حاول فك ضفائرها ياولدي مفقود مفقود مفقود مفقوووود ياولدي ياااااااا ولدي.

    إرسال تعليق