موريس للسجائر الأمريكية تدفع 8 ملايين دولار لعائلة مدخن توفي بالسرطان

موريس للسجائر الأمريكية تدفع 8 ملايين دولار لعائلة مدخن توفي بالسرطان

    حكمت محكمة في فلوريدا على شركة انتاج السجائر الاميركية فيليب موريس الاربعاء بدفع ثمانية ملايين دولار لارملة مدخن توفي بسرطان الرئة.

    ورفض القضاة منح ايلين هيس 130 مليون دولار طالبت بها مشيرين الى ان زوجها ستيوارت هيس كان مسؤولا بنسبة 58% عن ما حل به.

    فقد كان يدخن ثلاث علب سجائر من ''بينسون اند هيدجز'' يوميا قبل وفاته في 1997 عن 55 عاما وبعد تدخينه سجائر لمدة اربعين عاما.

    لكن في ختام مناقشات استمر تسع ساعات منحوا مليوني دولار لايلين هيس ومليونا لابنها ديفيد وفرضوا غرامة قدرها خمسة ملايين دولار على الشركة.

    واعلنت فيليب موريس على الفور انها ستستأنف الحكم.

    ويمكن ان يشكل هذا الحكم اساسا لثمانية آلاف قضية اخرى من هذا النوع يتم تحضيرها في فلوريدا منذ ان الغت المحكمة العليا في الولاية عقوبة قياسية بلغت 145 مليون دولار في قضية جماعية.

    الا ان الشركة الام لفيليب موريس ''التريا'' وعدت بالرد ''بقوة'' في كل من هذه القضايا.

    وقال مدير الادارة القانونية في ''التريا'' موراي غارنيك ''لا نعتقد ان الحكم اليوم هو النهاية التي حددت لكل القضايا المقبلة''، موضحة ان هذه القضية طرحت اولا لان المحامين يعتقدون ان المدعين يتمتعون بفرص كبيرة للفوز فيها

    إرسال تعليق