الصب تفضحه عيونه ام كلثوم

الصب تفضحه عيونه ام كلثوم
    الصب تفضحة عيونة
    وتنم عن وجد شؤونة
    انا تكتمنا الهوى
    والداء اقتلة دفينة
    يهتاجنا نوح الحمام
    وكم يحركنا انينة
    وتحمل القبل النسيم
    فهل يؤديها امينة



    قست القلوب فهل لقلـ
    ـبك يا حبيبي من يلينة
    فتريح قلبا مدنفا
    اسوان لا تغفى شجونة
    مرت علية الذكريا
    ت فطال للماضي حنينة
    واناجيك واللذي
    يسقيك من ودي هتونة
    ربي اللذي بك يا ترى
    سري وسرك من يصونة

    إرسال تعليق