اغنية النيل ام كلثوم

اغنية النيل ام كلثوم
    من أي عهد في القرى تتـــــدفق وبأي كف في المدائن تغــــــدق
    ومن السماء نزلت أم فجرت من عليا الجنان جداول تترقـــــــرق

    وبأي نول أنت ناســـــج بردة للضفتين جديدها لا يخلــــــــــق
    والماء تسكبه فيسبك عسجــــدا والأرض تغرقها فيحيا المغــــــرق
    تعبي منابعك العقول ويستــــوي متخبط في علمها و محقـــــــــق



     
     
    النيل
    من أي عهد في القرى تتـــــدفق وبأي كف في المدائن تغــــــدق
    ومن السماء نزلت أم فجرت من عليا الجنان جداول تترقـــــــرق
    وبأي نول أنت ناســـــج بردة للضفتين جديدها لا يخلــــــــــق
    والماء تسكبه فيسبك عسجــــدا والأرض تغرقها فيحيا المغــــــرق
    تعبي منابعك العقول ويستــــوي متخبط في علمها و محقـــــــــق
    دانوا ببحر في المكارم زاخــــــر عذب المشارع مده لا يلحــــــق
    متقتد بعهوده و وعــــــــــوده يجري على سنن الوفاء ويصـــدق
    يتقبل الوادي الحياة كريمــــة من راحتيك عميمة تتدفــــــــــق
    في كل عام درة تلقى بـــــلا ثمن إليك وحرة لا تصــــــــــدق
    حول تسائل فيه كل نجيــــــة سيقت إليه متى يحول فتلحـــــــــق
    والمجد عند الفانيات رغيبـــة يبغي كما يبغي الجمال ويعشــــــق
    زفت إلى ملك الملوك يحنهــــــا دين و يدفعها هوى و تشـــــوق
    في المهرجان هزت الدنيا بــــــه أعطافها و اختال فيه المشـــــرق
    مجلوة في الفلك يحدو فلكهــــــا في الشاطئين مزغردة ومصفـــــق
    ألقت إليك بنفسها ونفسيهــــــــا وأتتك شيقة حواها شيـــــــــــق
    خلعت عليك حياءها وحياتهـــــا أأعز من هذين شئ ينفــــــــــق
    وإذا تناها الحب وأتفق الفـــــدى فالروح في باب الضحية ألــــق
    يا نيل أنت بطيب ما نعت الهــدى وبمدحه التوراة أخرى و أخلـــق
    أصل الحضارة في صعيجك ثابت ونباتها حسن عليك مخلــــــــــق
    ولدت فكنت المهد ثم ترعرعــت فأظلها منك الخفي المشفــــــــق
    ملآت ديارك حكمة ماثورهــــــا في الصخرة و البردى الكريم منمق
    وبنت بيوت العلم باذخة الــذرى يسعى لهن نغرب و مشــــــــرق
    وإليك يهدي الحمد خلق حـازهم كنف على مر الدهور مـــــرهق
    يبنون لله الكنانة بالقنـــــــــــا والله من حول البناء موفـــــق

    إرسال تعليق